الإهداءات

منتديات النايفات الأدبيه ترحب بجميع الأعضاء والزوار وتتمنى للجميع وقت ممتع .. علما بأنه لن يتم تفعيل الأسماء المستعاره للرجال حفظاً للحقوق الأدبيه كلمة الإدارة

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
خلود المطيري لــيـــــه ..؟
بقلم : محسن السيف
محمد الناقي

العودة   شبكة النايفات الأدبية > النايفات الادبيه > مقالات أدبية

آخر 10 مشاركات مدخراتي الأدبية (الكاتـب : ايمااان حمد - آخر مشاركة : أولي النُهى - )           »          تصوير اهداء كتابي العزف على الماء (الكاتـب : ايمااان حمد - آخر مشاركة : أولي النُهى - )           »          وجه الشَّمس (الكاتـب : عبدالله الصقري - آخر مشاركة : محمد المزيني - )           »          تخطي وتزعل (الكاتـب : عبدالرحمن الغالب - آخر مشاركة : محمد المزيني - )           »          اعلان أسماء الفائزين بجائزة الملك عبدالعزيز للكتاب (الكاتـب : مهند بن سيف - آخر مشاركة : محسن السيف - )           »          دبي: «صناعة الكتاب من المحتوى إلى النشر» ورشة للصابري (الكاتـب : مهند بن سيف - آخر مشاركة : محسن السيف - )           »          صلوا على محمد .. اللهم صلٍ على محمد ( 2 ) .. (الكاتـب : الادارة - آخر مشاركة : محسن السيف - )           »          والله إني لأستغفر الله وأتوب اليه (2) .. (الكاتـب : الادارة - آخر مشاركة : محسن السيف - )           »          كوني عطري (الكاتـب : جعفر الحسن - )           »          رشفة قهوة..ونثر بوح (الكاتـب : لمى ناصر - )

شجرة الاعجاب1معجبون
  • 1 Post By مشاعر ساكنه

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-16-2014, 08:40 PM   #1
مذهله


الصورة الرمزية مذهله
مذهله غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 665
 تاريخ التسجيل :  Mar 2014
 أخر زيارة : 02-05-2018 (02:14 AM)
 المشاركات : 552 [ + ]
 التقييم :  39
 علم الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : #7D7F82
new كن جميلا تري الحياة اجمل



[align=center]


ف



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


في أحد المستشفيات كان هناك مريضان هَرِمَيْن في غرفة واحدة.

كلاهما معه مرض عضال.

أحدهما كان مسموحاً له بالجلوس في سريره لمدةساعة
يوميا بعد العصر. ولحسن حظه فقد كان سريره بجانب
النافذة الوحيدة فيالغرفة.
أما الآخر فكان عليه أن يبقى مستلقياً على ظهره طوال
الوقت كان المريضان يقضيان وقتهما في الكلام،دون أن
يرى أحدهما الآخر، لأن كلاً منهما كان مستلقياً
على ظهره ناظراً إلى السقف
تحدثا عن أهليهما، وعن بيتيهما، وعن حياتهما،
وعن كل شيءوفي كل يوم بعد العصر، كان الأول يجلس في
سريره حسب أوامر الطبيب، وينظر في النافذة،
ويصف لصاحبه العالم الخارجي.
وكان الآخر ينتظر هذه الساعة كما ينتظرهاالأول،
لأنها تجعل
حياته مفعمة بالحيوية وهو يستمع لوصف صاحبه للحياة في الخارج:

(( ففي الحديقة كان هناك بحيرة كبيرة يسبح فيها البط.
والأولاد صنعوا زوارق من مواد مختلفة وأخذوا يلعبون فيها داخل الماء.
وهناك رجل يؤجِّر المراكب الصغيرة للناس يبحرون بها في البحيرة.
والجميع يتمشى حول حافة البحيرة.
وهناك آخرون جلسوا في ظلال الأشجار أو بجانب
الزهور ذات الألوان الجذابة.
ومنظر السماءكان بديعاً يسر الناظرين))






فيما يقوم الأول بعملية الوصف هذه ينصت الآخر في
ذهول لهذا الوصف الدقيق الرائع.

ثم يغمض عينيه ويبدأ في تصور ذلك المنظر البديع
للحياة خارج المستشفى.






وفي أحد الأيام وصف له عرضاً عسكرياً.

ورغم أنه لم يسمع عزف الفرقة الموسيقية إلا
أنه كان يراها بعيني عقله من خلال وصف صاحبهلها.

ومرت الأيام والأسابيع وكل منهما سعيد بصاحبه.
وفي أحد الأيام جاءت الممرضة صباحاً لخدمتهما كعادتها
فوجدت المريض الذي بجانب النافذة قد قضى نحبه خلال الليل.
ولم يعلم الآخر بوفاته إلا من خلال حديث الممرضة
عبر الهاتف وهيتطلب المساعدة لإخراجه من الغرفة.
فحزن على صاحبه أشد الحزن.
وعندما وجد الفرصة مناسبة طلب من الممرضة
أن تنقل سريره إلى جانب النافذة.
ولما لم يكن هنا ك مانع فقد أجابت طلبه.
ولما حانت ساعة بعد العصر وتذكر الحديث الشيق
الذي كان يتحفه به صاحبه اتنتحب لفقده.
ولكنه قرر أن يحاول الجلوس ليعوض ما فاته في
هذه الساعة.
وتحامل على نفسه وهو يتألم، ورفع رأسه رويداً
رويداً مستعيناً بذراعيه
،ثم اتكأ على أحد مرفقيه وأدار وجهه ببطء شديد
تجاه النافذة لينظر العالمالخارجي.






وهنا كانت المفاجأة.




لم ير أمامه إلا جداراً أصم من جدران المستشفى
،فقد كانت النافذة على ساحة داخلية.!!




نادى الممرضة وسألها إن كانت هذه هي النافذةالتي
كان صاحبه ينظر من خلالها

فأجابت إنها هي فالغرفة ليس فيها سوى نافذة واحدة.

ثم سألته عن سبب تعجبه، فقص عليها ما كان
يرى صاحبه عبر النافذة وما كانيصفه له.
كان تعجب الممرضة أكبر،إذ قالت له:




ولكن المتوفى كان أعمى، ولم يكن يرى حتى هذا الجدار الأصم،
ولعله أراد أن يجعل حياتك سعيدة حتى لا تُصاب باليأس فتتمنى الموت

ارجوك انظر للحياة بعين طفل
لا تنظر لها بعين رجل كبير
استمتع بالحياة لا تتركها تتسرب من بين يديك لحبات
المياة بعد عدة دقائق تتسرب من بين يديك ولا تستطيع اعادتها مرة اخرى

كما قال ايليا ابو ماضى

" كن جميلا ترى الوجود جميلا"

أيّهذا الشّاكي وما بك داء كيف تغدو اذا غدوت عليلا؟
انّ شرّ الجناة في الأرض نفست توقّى، قبل الرّحيل، الرّحيلا
وترى الشّوك في الورود، وتعمى أن ترى فوقها النّدى إكليلا
هو عبء على الحياة ثقيل من يظنّ الحياة عبئا ثقيلا
والذي نفسه بغير جمال لا يرى في الوجود شيئا جميلا
ليس أشقى مّمن يرى العيش مراوي ظنّ اللّذات فيه فضولا
أحكم النّاس في الحياة أناس عللّوها فأحسنوا التّعليلا
فتمتّع بالصّبح ما دمت فيه لا تخف أن يزول حتى يزولا
وإذا ما أظلّ رأسك همّ قصّر البحث فيه كيلا يطولا
أدركت كنهها طيور الرّوابي فمن العار أن تظل جهولا
ما تراها_ والحقل ملك سواها تخذت فيه مسرحا ومقيلا
تتغنّى، والصّقر قد ملك الجوّ عليها ، والصائدون السّبيلا
تتغنّى، وقد رأت بعضها يؤخذ حيّا والبعض يقضي قتيلا
تتغنّى ، وعمرها بعض عام أفتبكي وقد تعيش طويلا؟
فهي فوق الغصون في الفجر تتلو سور الوجد والهوى ترتيلا
وهي طورا على الثرى واقعا تتلقط الحبّ أو تجرّ الذيولا
كلّما أمسك الغصون سكون صفّقت الغصون حتى تميلا
فاذا ذهّب الأصيل الرّوابي وقفت فوقها تناجي الأصيلا
فأطلب اللّهو مثلما تطلب الأطيار عند الهجير ظلاّ ظليلا
وتعلّم حبّ الطلّيعة منها واترك القال للورى والقيلا
فالذي يتّقي العواذل يلقى كلّ حين في كلّ شخص عذولا
أنت للأرض أولا وأخيراكنت ملكا أو كنت عبدا ذليلا
لا خلود تحت السّماء لحيّ فلماذا تراود المستحيلا ؟..
كلّ نجم إلى الأقوال ولكنّ آفة النّجم أن يخاف الأقولا
غاية الورد في الرّياض ذبول كن حكيما واسبق إليه الذبولا
وإذا ما وجدت في الأرض ظلاّ فتفيّأ به إلى أن يحولا
وتوقّع ، إذا السّماء اكفهرّ تمطرا يحيي السهولا
قل لقوم يستنزفون المآقي هل شفيتم مع البكاء غليلا؟
ما أتينا إلى الحياة لنشقى فأريحوا ، أهل العقول، العقولا
كلّ من يجمع الهموم عليه أخذته الهموم أخذا وبيلا
كن هزارا في عشّه يتغنّى ومع الكبل لا يبالي الكبولا
لا غرابا يطارد الدّود في الأرض ويوما في اللّيل يبكي الطّلولا
كن غديرا يسير في الأرض رقراقا فيسقي من جانبيه الحقولا
تستحم النّجوم فيه ويلقى كلّ شخص وكلّ شيء مثيلا
لا وعاء يقيّد الماء حتى تستحل المياه فيه وحولا
كن مع الفجر نسمة توسع الأزهارشمّا وتارة تقبيلا
لا سموما من السّوافي اللّوات يتملأ الأرض في الظّلام عويلا
ومع اللّيل كوكبا يؤنس الغابات والنّهر والرّبى والسّهولا
لا دجى يكره العوالم والنّاس فيلقي على الجميع سدولا
أيّهذا الشّاكي وما بك داء كن جميلا تر الوجود جميلا

[
/align]



 
 توقيع : مذهله

قالوا الهوي والحب هل تصبو له ؟
ام انت في شرع الهوي متجلد
قلت المحبه للذي حمل الهدي
فحبيب قلبي في ا لهوي محمد


رد مع اقتباس
قديم 09-16-2014, 09:03 PM   #2
مشاعر ساكنه

الإدارة



الصورة الرمزية مشاعر ساكنه
مشاعر ساكنه متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 81
 تاريخ التسجيل :  Nov 2012
 أخر زيارة : 07-13-2019 (01:43 AM)
 المشاركات : 16,185 [ + ]
 التقييم :  105
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



القديره فاتنة الحرف
قصه رائعه بعبره جميله
سلم نقلك وفكرك الالق
تقديري واحترامي


 
مذهلهمعجبون بهذا !.


رد مع اقتباس
قديم 09-21-2014, 07:11 PM   #3
غلآ العتيبي
عضو فعال


الصورة الرمزية غلآ العتيبي
غلآ العتيبي متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 134
 تاريخ التسجيل :  Dec 2012
 أخر زيارة : 07-10-2019 (02:07 AM)
 المشاركات : 757 [ + ]
 التقييم :  14
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



يسلموحبيبتي فاتنة الحرف
على القصه والحكمه يسلم ذوقك


 


رد مع اقتباس
قديم 05-27-2015, 09:24 PM   #4
مذهله


الصورة الرمزية مذهله
مذهله غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 665
 تاريخ التسجيل :  Mar 2014
 أخر زيارة : 02-05-2018 (02:14 AM)
 المشاركات : 552 [ + ]
 التقييم :  39
 علم الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



اهلا بك يا مشاعر منوره


 
 توقيع : مذهله

قالوا الهوي والحب هل تصبو له ؟
ام انت في شرع الهوي متجلد
قلت المحبه للذي حمل الهدي
فحبيب قلبي في ا لهوي محمد


رد مع اقتباس
قديم 05-27-2015, 09:25 PM   #5
مذهله


الصورة الرمزية مذهله
مذهله غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 665
 تاريخ التسجيل :  Mar 2014
 أخر زيارة : 02-05-2018 (02:14 AM)
 المشاركات : 552 [ + ]
 التقييم :  39
 علم الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



منوره يا غلا حياك المولي


 
 توقيع : مذهله

قالوا الهوي والحب هل تصبو له ؟
ام انت في شرع الهوي متجلد
قلت المحبه للذي حمل الهدي
فحبيب قلبي في ا لهوي محمد


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اجمل الدرر يحيى مجربي ( النواوي ) قسم الخاطرة والنثر " لغير المنقول" 11 02-21-2015 02:15 AM
اهدا الى شبكة النايفات والاعضا اجمل الردود صخر youtube 11 05-13-2014 06:26 PM
ادخل واستمع اجمل رديه اميرة الورد youtube 7 05-11-2013 01:44 PM
من اجمل ماقرأت محمد الناقي قُطُوفٌ دَانِيَة 6 04-16-2013 01:29 PM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 05:24 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas