الإهداءات

منتديات النايفات الأدبيه ترحب بجميع الأعضاء والزوار وتتمنى للجميع وقت ممتع .. علما بأنه لن يتم تفعيل الأسماء المستعاره للرجال حفظاً للحقوق الأدبيه كلمة الإدارة

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
خلود المطيري هآتهـا
بقلم : عبدالله الصقري
ياقوت

العودة   شبكة النايفات الأدبية > النايفات العامة > رالي الحرف

آخر 10 مشاركات يا وجعي (الكاتـب : واجدة السواس - )           »          قصتي (الكاتـب : واجدة السواس - )           »          لست وحدك (الكاتـب : أحمد آل مجثل - آخر مشاركة : واجدة السواس - )           »          حبيبي شفيك (الكاتـب : مسفر الدوسري - آخر مشاركة : واجدة السواس - )           »          على طريق الوعد (الكاتـب : إبراهيم الوافي - آخر مشاركة : أحمد خليف - )           »          الجربا جمل (الكاتـب : صخر - آخر مشاركة : أحمد خليف - )           »          صباح الخير ..! (الكاتـب : أحمد خليف - )           »          أوتــــــآر حـــالـٌمـٌة ✨ (الكاتـب : انسامـ المطر - آخر مشاركة : واجدة السواس - )           »          لهيب الشمعة المضيئة (الكاتـب : دنيا شريف - آخر مشاركة : أوراق أنثى - )           »          أوراق أنثى (الكاتـب : أوراق أنثى - )

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-07-2013, 03:27 PM   #1
مهند بن سيف
مراقب مدارات اخباريه / أداري


الصورة الرمزية مهند بن سيف
مهند بن سيف متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 21
 تاريخ التسجيل :  Aug 2012
 أخر زيارة : 09-20-2019 (01:05 AM)
 المشاركات : 4,044 [ + ]
 التقييم :  33
 علم الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blue
افتراضي "هلال العيد" يغري الشعراء..زهداً وعشقا






احتفى الشعراء بهلال عيد الفطر وتغزلوا به، كل على طريقته الخاصة، فمنهم من وجد في هلال عيد الفطر فرصة للانقضاض على الملذات والكؤوس التي الفها في الأيام العوادي، كالشاعر ابن رشق. ومنهم من لا يعير المأكل والمشرب والملبس في العيد أي اهتمام، حيث يتغنى بالعيد لذاته، كما فعل الشاعر المعتز. لكن هناك من عبر عن اشتياقه ولوعته بهلال عيد الفطر، لكنه ليس فرحاً لذات العيد، وانما شوقا للمعشوقة التي تم مفارقتها اضطرارا، كما هو حال شاعرنا ابو نواس. وفي مقابل كل ذلك، يظل هناك من الشعراء من نظر للهلال على انه فرصة للزهد والعبادة، كحال ابي اسحاق الألبيري.

الهلال والانقضاض على الشراب

فها نحن نجد الشاعر ابن رشيق، محبا للدنيا ولذاتها، نائيا بنفسه عن الدين والعبادة منقبضا أشد

مايكون الانقباض لإنفطامه عن الشراب طيلة شهر كامل عن كؤوس مترعات الفها في عادي

الايام ولا يستطيع عنها فكاكا ، حيث يقول:

لاح لي حاجب الهلال عشيا *** فتمنيت أنه من سحاب

، قلت أهلا وليس أهلا لما قلت *** ولكن أسمعتها أحبابي

، مظهرا حبه وعندي بغض *** يعدو الكؤوس والأكواب

الشوق للمعشوقة

أما الشاعر أبو نواس، فلا يتردد عن فرحته بالعيد، لا للعيد ذاته ، إنما شوقا لمعشوقته التي

فارقها مضطرا شهرا:

رمضان ولى هاتها ياساقي *** مشتاقة تسعى الى مشتاق

الهلال المنحل

وعلى نفس الخطى سار الشاعر الطغرائي، الذي رحب بالهلال المنجل الذي حصد شهر

الصيام :

قوموا الى لذاتكم يانيام *** واترعوا الكاس بصفو المدام

، هذا هلال العيد قد جاءكم *** بمنجل يحصد شهر الصيام

التقاء الاصحاب

أما الشاعر ابن المعتز، فلم يكترث لما يجلبه العيد من غذاء وكساء، إنما يصف العيد لذاته:

أهلا بفطر قد أضاء هلاله ***فالآن فاعدُ على الصحاب وبكر

، وانظر اليه كزورق من فضة *** قد أثقلته حمولة من عنبر

بعيدا عن الهلال..طلب رضا الله

ولأبي اسحاق الألبيري أبيات في الزهد والعبادة ،فهو لا يهفو الى اللذائذ إنما حسبه

رضا الله الذي ليس دونه رضى:

ما عيدك الفخم الا يوم يغفر لك *** لا أن تجربه مستكبر حلك

، كم من جديد ثياب دينه خلق *** تكاد تلعنه الأقطار حيث سلك

، ومن مرقع الأطمار ذي ورع***بكت عليه السماء والأرض حين هلك

الهلال يتحول إلى التغزل بالمعشوقة!

في مقابل ذلك، أستغلبعضُ الشعراء هلال عيد الفطر، للتغزُّل بمحبوبيهم والموازنة بينهم وبين الهلال، على شاكلة أبي الحسن بن هارون الشنتمري الذي قال:

يَا لَيْلَةَ الْعِيدِ عُدْتِ ثَانِيَةً

وَعَادَ إِحْسَانُكِ الَّذِي أَذْكُرْ إِذْ أَقْبَلَ النَّاسُ يَنْظُرُونَ إِلَى

هِلاَلِكِ النِّضْوِ نَاحِلاً أَصْفَرْ وَفِيهِمُ مَنْ أَحَبَّهُ وَأَنَا

أَنْظُرُهُ فِي السَّمَاءِ إِذْ يُنْظَرْ فَقُلْتُ لاَ مُؤْمِنًا بِقَوْلِيَ بَلْ

مُعَرِّضًا لِلْكَلاَمِ لاَ أَكْثَرْ بَلْ أَثَّرَ الصَّوْمُ فِي هِلاَلِكُمُ

هَذَا الَّذِي لاَ يَكَادُ أَنْ يَظْهَرْ

فقد ربط الشاعر بين محبوبه وبين الهلال، مُعتبرًا كليهما ناحلاً أصفر من تأثير الصيام.

العيد الحقيقي!

من جهة ثانية، يؤكد الشاعر أبي اسحاق الألبيري، أن العيد الحقيقي ، هو يوم يغفر للإنسان، فيكسب حياته الأخرى، لا أن يلبس الثِّياب الجديدة ويختال بها وهو متغافل عن أمور دينه.

مَا عِيدُكَ الْفَخْمُ إِلاَّ يَوْمَ يَغْفِرُ لَكْ

لاَ أَنْ تَجُرَّ بِهِ مُسْتَكْبِرًا حُلَلَكْ كَمْ مِنْ جَدِيدِ ثِيَابٍ دِينُهُ خَلِقٌ

تَكَادُ تَلْعَنُهُ الْأَقْطَارُ حَيْثُ سَلَكْ وَكَمْ مُرَقَّعِ أَطْمَارٍ جَدِيدِ تُقًى

بَكَتْ عَلَيْهِ السَّمَاء وَالْأَرْضُ حِينَ هَلَكْ

عظة وعبرة!

فيما يرى الشاعر يحيى حسن توفيق، في العيد عظة وعبرة بقوله:

ياليلة العيد كم في العيد من عبر *** لمن أراد رشاد العقل والبشر









 


رد مع اقتباس
قديم 08-18-2013, 01:04 AM   #2
فهد عبدالله
مراقب الشعر النبطي


الصورة الرمزية فهد عبدالله
فهد عبدالله متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 51
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : يوم أمس (01:26 PM)
 المشاركات : 5,781 [ + ]
 التقييم :  52
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي




مجهودات تشكر عليها اخي مهند

واضافاتك الادبيه تنير النايفات دوما

شكرا لك




 


رد مع اقتباس
قديم 08-20-2013, 06:45 AM   #3
روح الحياة
كاتبة


الصورة الرمزية روح الحياة
روح الحياة متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 64
 تاريخ التسجيل :  Nov 2012
 أخر زيارة : 09-19-2019 (01:25 AM)
 المشاركات : 1,330 [ + ]
 التقييم :  37
 علم الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Blueviolet
افتراضي



الله يسلم ايدياتك مهند بن سيف


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
"عاصفة الحزم" تُشعل حناجر الشعراء مهند بن سيف رالي الحرف 4 04-05-2015 11:15 PM
شاعرات "أمير الشعراء" مهند بن سيف رالي الحرف 3 02-25-2015 02:52 PM
وزارة الاعلام السعودية..مهمة"شاقة" لمواجهة فوضى"الألقاب القبلية" مهند بن سيف رالي الحرف 4 10-29-2014 08:03 AM
ذبحة صدرية تودي بحياة الشاعر"النجار" ونجوم الفن يغيبون عن "الجنازة" مهند بن سيف رالي الحرف 3 05-14-2014 03:13 PM
"فنون الطائف" تشهد توقيع ديوان "غوايات" للشاعر خالد قماش مهند بن سيف رالي الحرف 3 06-11-2013 01:29 AM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 02:32 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas