الإهداءات

منتديات النايفات الأدبيه ترحب بجميع الأعضاء والزوار وتتمنى للجميع وقت ممتع .. علما بأنه لن يتم تفعيل الأسماء المستعاره للرجال حفظاً للحقوق الأدبيه كلمة الإدارة

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
هلا المطرفي ذات غفلة مني لقلبي !
بقلم : ايمااان حمد
ياقوت

العودة   شبكة النايفات الأدبية > النايفات الادبيه > حصري النايفات .. وشم مخلد

آخر 10 مشاركات أنت الحكم وأنت الولي والمولي (الكاتـب : نافل علي الحربي - آخر مشاركة : علي - )           »          ما اروع الصباح مع احبابي (الكاتـب : واجدة السواس - آخر مشاركة : ياقوت - )           »          مايشبهني...! (الكاتـب : ياقوت - )           »          نَبيّ اليأس .. . (الكاتـب : امجد الدبيسي - آخر مشاركة : فهد محمد - )           »          مـا يــمــوت الـحـب (الكاتـب : عبدالله الصقري - آخر مشاركة : فهد محمد - )           »          حزين وأبكتني مع الحزن حاجة (الكاتـب : عبد العزيز شداد الحربي - آخر مشاركة : أحمد صعفق - )           »          في مثل هذا اليوم (الكاتـب : عبدالله الصقري - آخر مشاركة : أحمد صعفق - )           »          الشّعر مَد من الشعور ماهو بمِد من الشعير (الكاتـب : عبد العزيز شداد الحربي - آخر مشاركة : أحمد صعفق - )           »          الشعر كلي وبعضي (الكاتـب : أحمد صعفق - )           »          خيط الدموع .......... (الكاتـب : رعد الحلمي - آخر مشاركة : خلود المطيري - )

1 معجبون
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-10-2019, 01:56 AM   #1
أوتاد


الصورة الرمزية أوتاد
أوتاد متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 988
 تاريخ التسجيل :  Jul 2015
 أخر زيارة : 08-20-2019 (01:51 AM)
 المشاركات : 1,097 [ + ]
 التقييم :  33
لوني المفضل : #7D7F82
header أرتب الليل





أحاول أن ارتب كل هذا الليل
أن أبدأ من خواتيمه
تلك التي نعدها صباحا برغم حلكتها
أعود ادراجي إلى حين غروب شمسي
كنت أستقبل البحر حينها ،
ذلك الذي يزأر ويزبد كلما جريت صوبه
ويحاول ابتلاعي كلما حاولت سبر اغواره .

كان الغروب حالكا كضمير كل اؤلئك الذين أحببتهم ،
الغيوم كانت سافرة مسافرة ،
وعاشق غريب يتكئ على جراحاته بينما أمسح كل حين
دمعة تترقرق تحاول الفرار من عيني
كلما حاولت سبر عمق جراحه .

حدثني كثيرا عن الحياة برغم الموت الذي يتربص بنا ..
حدثني عن الفرح بينما كنتُ ابكي
حدثني عن العطش والبحر مكوم امامي ..
من الذي كان يبكي دناءة الحياة ليكون كل هذا البحر هنا !! ..
أي حزنٍ هائلٍ هذا !! انذرف وما جف
انجرف وما عاد !!!

حمل مقعدينا
وعاد يحمل ابتسامته الواهنة
وعدتُ أجرني كلي

عدنا مع دعوة مفتوحة لحزنٍ جديد
على حزن قديم هو ديدن الحياة



 


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 11:48 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas