الإهداءات

منتديات النايفات الأدبيه ترحب بجميع الأعضاء والزوار وتتمنى للجميع وقت ممتع .. علما بأنه لن يتم تفعيل الأسماء المستعاره للرجال حفظاً للحقوق الأدبيه كلمة الإدارة

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
عليا إنّي رأيتكمَا معًا
بقلم : سلام
محمد الناقي

العودة   شبكة النايفات الأدبية > النايفات الادبيه > حصري النايفات .. وشم مخلد

آخر 10 مشاركات يعني وإذآ سآقت .. [ تقوم القيآمه ] ؟ (الكاتـب : عبآدي الزهرآني - آخر مشاركة : عبدالله الصقري - )           »          أكرهك بس أحبك ..! (الكاتـب : أحمد صعفق - آخر مشاركة : عبدالله الصقري - )           »          حزمة وعود (الكاتـب : ايمااان حمد - آخر مشاركة : أوراق أنثى - )           »          **( وبحثتُ عنـــك ِ )** خاطرة بصوتي (الكاتـب : ظافرالقحطاني - آخر مشاركة : أوراق أنثى - )           »          آلهة الوجع ..! (الكاتـب : إبراهيم الوافي - آخر مشاركة : أوراق أنثى - )           »          إنّي رأيتكمَا معًا (الكاتـب : سلام - آخر مشاركة : أوراق أنثى - )           »          عيون الأهلَّه (الكاتـب : عبدالله الصقري - )           »          حروف مرسآلك (الكاتـب : عبدالله الصقري - )           »          سيف المواجع .. (الكاتـب : مشاعر ساكنه - آخر مشاركة : الشاعره أحاسيس دافئه - )           »          شيلة الاد وهب (الكاتـب : المنشد غلاب الحربي - آخر مشاركة : المنشد سالم مدشوش - )

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-03-2018, 11:32 PM   #1
الكاتبة دينا العزة
كاتبة / اعلاميه


الصورة الرمزية الكاتبة دينا العزة
الكاتبة دينا العزة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 693
 تاريخ التسجيل :  Apr 2014
 أخر زيارة : 09-07-2019 (05:21 AM)
 المشاركات : 1,217 [ + ]
 التقييم :  40
لوني المفضل : #7D7F82
header الخائفون تحت عرش النبض





الخائفون تحت عرش النبض
تتهافت كثيراً التساؤولات المكتومة تحت طائلة الرعب ، و الكثير من أصوات العقل الجائر تعلو رغم أسوار النبض
يبدو أن خارطة الجنون بينهما لا يمكن أن تقسم بالعدل ، ما زالت الحرب دائرة لكسب المعركة لمصلحة أحدهما
جنود العقل مخادعة ، لئيمة ، و لعلها جامحة في قتل الشعور تفتك بأي محاولة للتسلل أو الهرب والنجاة بالعاطفة ، تُحكم سيطرتها عادة لوأد قلب قد يجعل الطريق الى الهاوية
في معتقد العقل أن القلب طريق الهلاك و الخيبات المدقعة تحت خط الحكمة و النجاح
دائماً شرس في هجماته المتوالية في حالة الاضطراب الغير طبيعي في مجرى التدفقات الحقيقية ، يعتبره سراب الوهم .. فيرسل جواسيس الوسوسة لتُدخِل الشكّ الى عالم الحلم و الشعور الأنيق ، محاولة لايجاد خدعة و خطة بديلة في حالة فشل الهجوم الأولي على مقر العاطفة .

بالمقابل يحاول القلب أخذ حريته ، فكّ أسره من قيود العقل الذي يعتبره خصماً قوياً بعتاد الاتزان والحكمة ، و بنفس الوقت ذو وجه خبيث يتلون كأفعى تخلع جلدها بحسب ما يتهيأ لها من ظروف لتقنص فريستها بدهاء .

يعتقد القلب أن السلم و المحبة سلاحاً نووياً يستطيع إبادة كل مساوئ العقل في حالة غضبه او ثورته الغير مشروعة التي تسقطه من قمة الحكمة الى جرف الانحطاط الفكري ، فتبدأ جرائم التدبير للمكائد تقنص جمال الحب و انصاف العاطفة بالصفح و التسامح ، يبقى يقاوم ، يعيد ترتيب نبضهِ بخفقان شديد لتولد كل مؤشرات السلام برفع الأدرينالين و نشوة الانتصار ، فحيازة نصر آخر يأسر به العقل بعد أن أوقع به شر هزيمه خير انتصار

لكن :
ما يُرعب أكثر ، هو تلك الأرواح التي تؤمن بالحب و تقع بالخذلان و الانكسار
ربما .. بهدمها أيضاً ، فمن يقع بالحب يصبح سبيّ العقل ، مقيد بالعاطفة التي تأخذ منه أحقية الاعتراض أو الهرب من خديعة الطرف الاخر ، يمنح نفسه بالعطاء المطلق لذاك الشريك دون أن يعيد ترتيب أوراقه للحصول على صكّ حرية جديد و بطوع ارادته .

نبقى تحت تأثير جرعات تلك النبضات التي لا ينفذ مخزونها ، فنصبح مدمنين من الدرجة الأولى ، التعاطي بها مهمة رئيسية ، الصدود عنها يعني الموت البطيء* .. و البطيء جداً
يتسرب نحونا يتلذذ بقتلنا ، نصل الى قبور معبأة بما كنا نتحلى به من جمال ، لنرقد مشوهين تحت طائلة الذاكرة : قتل عمد



 
 توقيع : الكاتبة دينا العزة


• استودعتُ قمريَّ المنفضين من ملامحك بصري
أمِنتُ من وجع غائر يسلبني وجودك
فأقفلتُ عليك خزائنَ عينيَّ ، لتقِرَّ أحلامي بمأمنك


للحب رئة تتنفس من عينيك ( سفيرة السلام العالمي )
عيناي سماؤك الثامنة


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 05:05 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas