الإهداءات

منتديات النايفات الأدبيه ترحب بجميع الأعضاء والزوار وتتمنى للجميع وقت ممتع .. علما بأنه لن يتم تفعيل الأسماء المستعاره للرجال حفظاً للحقوق الأدبيه كلمة الإدارة

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
ام البنين شبع الخريف
بقلم : دنيا شريف
محمد الناقي

العودة   شبكة النايفات الأدبية > النايفات الادبيه > حصري النايفات .. وشم مخلد

آخر 10 مشاركات انا الا حبيت (الكاتـب : ام البنين - )           »          لكنه قدري (الكاتـب : أحمد آل مجثل - آخر مشاركة : عبق الكون - )           »          قلب طفلة ..! (الكاتـب : عبآدي الزهرآني - آخر مشاركة : علي السيفي - )           »          حادي .. بادي (الكاتـب : أحمد خليف - آخر مشاركة : علي السيفي - )           »          حزن كافر (الكاتـب : عبآدي الزهرآني - آخر مشاركة : أحمد خليف - )           »          ياللي جمعت الزين مع خفة الدم (الكاتـب : خالد البيضاني - آخر مشاركة : أحمد خليف - )           »          بساطة القلب (الكاتـب : ظميان غدير - آخر مشاركة : يزن اليزن - )           »          شبع الخريف (الكاتـب : دنيا شريف - آخر مشاركة : يزن اليزن - )           »          لماذا ظلك يتبعني ..! (الكاتـب : أوتاد - آخر مشاركة : يزن اليزن - )           »          البريطاني جون هوكينز يدعو للإنتقال إلى مجتمع “توليد الأفكار” (الكاتـب : مهند بن سيف - آخر مشاركة : يزن اليزن - )

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-18-2018, 05:33 AM   #1
آلـبــارونــه
كاتبة
{صَآحِبَةِ الوَرْدِ الأحْمَر ...!


الصورة الرمزية آلـبــارونــه
آلـبــارونــه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1356
 تاريخ التسجيل :  Apr 2018
 أخر زيارة : 07-03-2019 (02:08 AM)
 المشاركات : 354 [ + ]
 التقييم :  10
 علم الدولهـ
Kuwait
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black
header فاوضني على ماشئت مني







كعاصفة كان عشقك .. كعاصفة
إجتاحتني بسرعة هائلة
ودكّت جبالي الشاهقة !!
والعاطفة سرقتها من قلبي في ومضة خاطفة!!
والمطر ينهمر .. حتى الفجر
يغرقني ... ولا يهدأ
وأنا أنغمس فوق صدرك .. كان المطر عطرك..
وكان عشقك ( غزيرا ) استباح كلي .. وأكثر
…۩ஜ۩ …۩ஜ۩
أيـــن أنــت اليــــوم ؟
هاهو المطر قد أتى
زارني على عجل وذهب
شعرت بأنه مثلي يفتقد لأنفاسك ..
ويشتاق لجنونك ...ضائعة أنا بدونك!!
البرد يعتصرني ومازلت واقفة هنا
مثلما وعدتك أن أبقى عارية تحت المطر
وحينما يتوقف ســ أنتظرك لأرتديك و ترتديني!!
لأحتمي من البرد في أحضانك..
أين أنت لـتشعل بردي
هاهي العاصفة تهيم بطردي
لتخرجني من رحمة السماء ..
…۩ஜ۩ …۩ஜ۩
آه يا هذا المساء...
كم سألني عنك الليل والقمر
حتى المطر .. فاجأني ليلاً
و أغرقني هماً وويلاً
وأنت بعيد عني أبكي للقائك حيناً وحيناً أغني!!
يا أيها الشرقي المتغطرس بالكبرياء
يا من دفنت الحب في ( قبر رياء ) !!
كيف خنت عهدي والولاء..؟؟
وتركت لي عقدة المطر
تراود الحنين فيني عن نفسه
فـأحترق وتعجز مياه السماء على إطفاء شوقي ولهفتي!!
وقصتي معك ترويها كل يوم دمعتي..
يا عشقي المجنون يا قدري ويا لعنتي..
ما انقطع المطر بعد رحيلك
بل أسهب في الهطول
حتى ظننت أنه سيشيعك
جثة من رماد لجثماني
لننتقل معا بفعل صاعقة لعالم ثاني!!
و يتوقف المطر حين نتوقف عن الحب جميعنا
حين تهاجرنا الذكريات جميعنا
فأنسى مثلما نسيت
وأغفو على صدرٍ أخر مثلما فعلت !!
…۩ஜ۩ …۩ஜ۩
يا أنت بعد أن رحلت
غادرت السعادة مخدعي
وأصبح ( كئيباً بارداً ) وتكسرت فوقه أضلعي..
والفؤاد انتحب والدمع انسكب
وصارت الذكريات نسجاً من ( حكايا القدر )
ولم يتبقى لي منها سوى عقدة المطر !!
تذكرني بك ليال ( نوفمبرية الهطول )
باردة إلا من لهيب اشتياقي
الذي يجعلني برغم الوهن
أجعل لك من جسدي قرابين مرفوعة !!
تبقى متعطشة لقبولك إياها في لحظة عناق
تلتف فيها الساق بالساق...
…۩ஜ۩ …۩ஜ۩
منذ رحيلك الأول فقدت حاسة الكلام
أصبحت عباراتي خرساء
تعرض نفسها على الأوراق
تستجدي عطف عينيك العابرة حين تقرأها
تستجدي حناناً كنت تدره عليها في كل مرة!!
…۩ஜ۩ …۩ஜ۩
كلماتي غاضبة يحرضها ( اشتهاء فاضح..)
يمضي بها إلى حيث تمطر
لتنسكب بحرارة الذكريات وبشوقك المجنون لي
ترى أمازلت تشتهيني كقطعة حلوى
تذوب بين شفتيك تتذوقها بعدة نكهات متفرقة على أنحاء الجسد؟؟
…۩ஜ۩ …۩ஜ۩
أمازلت تذكر حبي المجنون ؟؟
ها أنا بعد رحيلك الملعون...
أزاول الحب كـمهنة أكسب من ورائها
ما يكفي لسد رمق الرغبة الكافرة!!!
التحف الأجساد من بعدك كــغطاء ممزق
يتقاطر خمراً يسكر حد التوهان
أبحث عن ركن مظلم يهبني ( دفء )و كفى...!!
وفي لحظة انهمار السماء تتوارد الذكريات
لتشعل فتيل شوق جامح يذكرني بأدق تفاصيلك
ويبقي الاحتياج شهوة تتقد حتى تحرق المقل
فأهدر الدموع سدى على أمل غير مأمول
برجوع يباغتني قبل أيلول...
قبل ذكرى القبلة الأولى
والعناق الأول
و أول هطول لأول مطر !!!!
واقفة خلف نافذتي وحدي أراقب المطر
أنصت لزخاته وأنت هناك في مكان آخر
تستجمع قوى العشق فيك
لتسكبه في ( جسد غير ذي نفع ) !!
يبادلك الحب كذباً ويحتال عليك بابتسامة مزورة
تنسيك حبي لتدنيك منها!!

غداً إذا اشتدت بك الحاجة ( لجنوني..)
إذا أرهقتك ( أدوار التمثيل ) بالسعادة معها!!
وأدركت بأني أنثى لا تعوض بأخرى ستعود لي
ترجو عفوي لــ تفاوضني على ما شئت مني وقد لا تجدني !!
سأصبح امرأة أخرى لا تشبهني أبداً ..
ستصطبغ خلاياي بالكذب !!
وتمتزج براءتي بالخبث !!
وتصبح رغبتي فيك كقوس قزح منحني لا تعلوه صعوداً
حتى تسقط منه انحداراً لسابع ارض ..!!!
وسأهجرك حتى وان تصحر جسدي لك..
ولن ادع للرأفة فيني سبيل تسلكه لتعانقك..
بشوق الأرض كلها للمطر !!!
آه منك يا مطر ...
أتيت لــ تعانق الأرض وتبكي فوق صدرها
وأنا هنا لا أجد صدراً يتسع لعناقي
يتشرب دموعي ( بشوق جامح )
أتيت لتعاقبني بالأرق هذه الليلة
تشمت في وحدتي وتسخر من هذياني!!
ابكيه ... اشتاق إليه ؟؟
والرغبة أصبحت هماً يتضخم ما بين جوانبي
حتى الاختناق
حتى الاختناق
حتى الاختناق
ೋऋक़ऋ҉ऋक़ऋֆ
(كُتب بِتأريخة )
للنايفات الأدبية
18-4-2018



 


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 07:03 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas