الإهداءات

منتديات النايفات الأدبيه ترحب بجميع الأعضاء والزوار وتتمنى للجميع وقت ممتع .. علما بأنه لن يتم تفعيل الأسماء المستعاره للرجال حفظاً للحقوق الأدبيه كلمة الإدارة

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
البندري الرشيد إهليجٌ بين عينيها
بقلم : أحمد بهجت سالم
ياقوت

العودة   شبكة النايفات الأدبية > النايفات الادبيه > مقالات أدبية

آخر 10 مشاركات أذى (الكاتـب : ناظم العربي - آخر مشاركة : محمد الروقي - )           »          الأول من إبريل (الكاتـب : ايمااان حمد - آخر مشاركة : محمد الروقي - )           »          حين يمرون ماذا نريد ان نقول لهم (الكاتـب : غربة مشاعر - آخر مشاركة : محمد الروقي - )           »          عبر عن شعورك الان بكلمة.او ايقونة...؟! (الكاتـب : ياقوت - آخر مشاركة : محمد الروقي - )           »          طاروق (الكاتـب : محمد الروقي - )           »          كل ما في الأمر ....!!!!! (الكاتـب : ليلى آل حسين - آخر مشاركة : ايمااان حمد - )           »          فكرت بالدنيا (الكاتـب : نافل علي الحربي - آخر مشاركة : محمد الروقي - )           »          العشق الآبدي (الكاتـب : إبراهيم الآلمعي - آخر مشاركة : ايمااان حمد - )           »          إلى متى ؟ (الكاتـب : محمد إبراهيم عسيري - آخر مشاركة : محمد الروقي - )           »          ظنون الوقت (الكاتـب : صباح الحكيم - آخر مشاركة : ايمااان حمد - )

شجرة الاعجاب4معجبون
  • 2 Post By محمد سعد
  • 1 Post By محمد سعد
  • 1 Post By محمد سعد

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-02-2017, 10:17 PM   #1
محمد سعد


الصورة الرمزية محمد سعد
محمد سعد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 772
 تاريخ التسجيل :  Jun 2014
 أخر زيارة : 07-23-2018 (12:12 AM)
 المشاركات : 945 [ + ]
 التقييم :  17
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي الشّاعر الذي زرع في الحياة غيمة ونهـر أسرار



عبد الكريم الطبال ..

الشّاعر الذي زرع في الحياة غيمة ونهـر أسرار

عبد الجواد الخنيفي
الأربعاء 02 غشت 2017 -

أكيد أن الطرق الداخلية هي طرق الإنسان، كما هي أيضا طرق القدر، وللشاعر طرقه الداخلية الشّتيتة، المزدحمة بالعبور ومن تِرحاله الموزّع النّفس فيها إلى الأعمق والأرحب والأبعد والأصفى... فالحديث عن الشاعر الكبير عبد الكريم الطبال (من مواليد مدينة شفشاون سنة 1931)، هو حديث في اللغة وفي المعنى، فالرمز يلتحم بالرمز والكتابة بالكتابة والقصيدة بالقصيدة، ملتصقاً بالنّبض الإنساني، راسماً كياناً حيّاً يستجيب ويضطرب، يجزع وينتصر، يحزن ويفرح ويرفض ويغضب. وتلكم هي الحياة والقصيدة.
الشاعر ظاهرة رمزية أيضا، هو رحلة تبدأ بالإنسان ولعلها في النهاية تعود إليه، أو تتلاشى في أضواء السّماء والملكوت، أو في جبّة آخر المساء أو على جناح براق بعيد؛ حيث السرّ والنّور والضّوء والظّلّ والطفولة الهاربة بالنّهر... مازجاً بين الحلم وامتداداته وبين الواقع ومنعرجاته، وبين غيمة خلابة. هي الأشياء تقطر جمراً في الرّؤية وفي الأسلوب.
ولعلنا إذا أمعنّا النظر، سنجد الشاعر الكبير عبد الكريم الطبال أكثر انشداداً إلى ابن عربي وعالمه الصّوفي الملتبس. بل يمكن القول إن هذا الانشداد تحوّل في ما بعد إلى استغراق كليّ في أفياء تلك التجربة، ليس لأعلى مستوى التمثّل فقط، بل وبدافع الاستكشاف وملابسة قضاياها الوجودية لتعميق التجربة الشعرية الخاصة، المضيئة والممتدة.
كما يمكن الحديث عن مسارين في تجربة الشاعر: مسار اجتماعي واقعي مشرع على التعابير الإنسانية ومنفتح على اليومي والعابر، مسكوك بلغة يكسبها طزاجة نادرة ويلوّن نشيدها بأقواس قزح... ومسار تصوفيّ رمزي متّسع الاتجاهات متشعّب الآفاق والرؤى، فضلا عن أن الصورة لديه تتيح الوحدة مع العالم اللاّمرئيّ وتعطي إمكانية امتلاكه وامتلاك أشيائه بحميمية، والنّفاذ إلى حقيقته المتجدّدة باستمرار. فهو أكثر امتلاءً وأشدّ إصراراً على التجاوز والاختلاف، هو غيمة الأمس واليوم، ومطر كلّ الفصول.
منذ دواوينه: الطّريق إلى الإنسان، والأشياء المنكسرة، والبستان، وعابر سبيل، وآخر المساء، إلى شجر البياض، والقبض على الماء، ولوحات مائية، وكتاب العناية، وبعد الجلبة، وعلى عتبة البحر، وصولا إلى موّال أندلسي، وفي قارب واحد، ونمنمات وحديقة صغيرة وغيرها، كانت قصائد الشاعر تتصف بالشمول والأبدية وبمتعة الحواس والعقل في آن، هو السّاكن مع نصوصه، يتوحّد بها كما جذور الأشجار بالأرض، باعتبارها مرآته التي تعيده إلى وجودنا المشترك وإلى التّماهي باللّغة في رحلة الحياة، في جدليّتها والتباساتها وأفراحها وفي تصوير المشاعر والتأملات؛ فهو لا يكفّ بدأب موصول على ممارسة تأثيره الكبير على أدبنا. وها هو يقول حكمته في فكرة شعرية فسيحة بمغزاها الكوني وبإثارة بارعة تفْعل فِعلها في مسارات الذّات: طريقي / إلى من أحبُّ / هنا / أنا أعرفهُ / أنا فيهِ / ولكنّني/ لست أمشي/ ولكنّني / مُغمضُ القدمينْ (نمنمات ص: 9).
الشاعر عبد الكريم الطبال بستانيّ آخر في إشراقات النّهار. هو عصافير الصّباح وقنديل المساء، يستيقظ بين مفردات المكان شفشاون، يلوّح لسرب طيور في الزّرقة، يربّت على عائلة من الأشجار، يشرب موسيقاه من هدير النّهر، يصافح لِحية الجبل وضفائر الشّمس والعتمة القديمة، يستنشق رائحة العشب والوجوه والأصوات... يتلبّس الظّلال كأنه الظلّ، هو المكان وابن المكان وطفل المكان أحياناً أخرى، يبقى أكثر وسامة بين الحقب والأجيال رغم خريف العمر، واستباقياً واستنتاجياً واستثنائياً.
لروحه عذوبة الماء، وفي مُزحته فصاحة برق خاطف، يراقب الطريق والأنفاس في صمت بعيد مع فنجان قهوته، وفي كلامه اقتصار واختصار. ربّما في انتظار السرّ القادم



 
 توقيع : محمد سعد



رد مع اقتباس
قديم 08-03-2017, 02:44 AM   #2
ايمااان حمد
ادارة عليا
آنثى القمر


الصورة الرمزية ايمااان حمد
ايمااان حمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 410
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : اليوم (01:42 PM)
 المشاركات : 6,811 [ + ]
 التقييم :  136
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



القدير الراقي محمد سعد
نحن بحاجة فعلاً الى معرفة مثل هؤلاء العلماء وسيرتهم
بوركت وبورك عطاؤك
ومااجمل الفهم وسماحة الخلق مع العلم
لروحك رذاذ المطر
...
...
ايمااان حمد


 
 توقيع : ايمااان حمد







رد مع اقتباس
قديم 08-03-2017, 06:39 PM   #3
الجود الشمري
كاتبه / مصممه
أفنان


الصورة الرمزية الجود الشمري
الجود الشمري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 599
 تاريخ التسجيل :  Jan 2014
 أخر زيارة : 08-10-2017 (07:12 PM)
 المشاركات : 44 [ + ]
 التقييم :  16
لوني المفضل : Black
افتراضي



.:.








جميل ماكتبته هنا
ثراء وعطاء
./
بوركت ./


 


رد مع اقتباس
قديم 08-03-2017, 07:02 PM   #4
محمد سعد


الصورة الرمزية محمد سعد
محمد سعد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 772
 تاريخ التسجيل :  Jun 2014
 أخر زيارة : 07-23-2018 (12:12 AM)
 المشاركات : 945 [ + ]
 التقييم :  17
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ايمااان حمد
القدير الراقي محمد سعد
نحن بحاجة فعلاً الى معرفة مثل هؤلاء العلماء وسيرتهم
بوركت وبورك عطاؤك
ومااجمل الفهم وسماحة الخلق مع العلم
لروحك رذاذ المطر
...
...
ايمااان حمد


هو الشاعر الذي خبر المشي بأقدام عارية فوق أحجار القصيدة المسنونة ، يتوسل لمعانيها المحتجبة ويجوب براريها الفسيحة و يتأمل في آفاقها القصية النائية كي يظفر بما يطفئ غلة البوح الشعري ليؤسس على أنقاضها رؤيا شعرية مغربية أصيلة جعلته في مصاف الكوكبة القليلة من الموهوبين الذين أمضوا عقودا من السنين ينحتون ملامح قصيدة مغربية أصيلة ذات قسمات خاصة تميزت بها عن نظيرتها المشرقية ،إنه الشاعر الموهوب الذي ما يزال ـ إلى يومنا هذا ـ معتكفا في محراب مملكة البهاء ، ينشد حبه الصوفي لهذه البلاد المنيعة، بصروحها التاريخية و الحضارية ويهذي بعشقه لأهلها الطيبين دون سأم أو ملل ...
كنت أجفل
من هاجس الخطوات القريبة
أهرب
لا ألتفت عبر المرايا
لا أرفع وجهي في السقوف
في النوافذ
في رؤوس الشوارع
في جذوع الشجر
في الوجوه الغريبة
فالمرايا معلقة في جميع الجهات
كنت أجفل
من نزوات الظلال
أهرب
أتعثر
حتى وصلت
فمات الذي كان خلفي
و كان أمامي....يسير."
لك المتعة عزيزتي ايمان


 
تغريد كارنمعجبون بهذا !.
 توقيع : محمد سعد



رد مع اقتباس
قديم 08-03-2017, 07:04 PM   #5
محمد سعد


الصورة الرمزية محمد سعد
محمد سعد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 772
 تاريخ التسجيل :  Jun 2014
 أخر زيارة : 07-23-2018 (12:12 AM)
 المشاركات : 945 [ + ]
 التقييم :  17
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجود الشمري
.:.








جميل ماكتبته هنا
ثراء وعطاء
./
بوركت ./


صرح " ميرلوبونتي" ذات مرة
بأن المعنى هو سر الوجود،
إذ لا وجود بلا معنى
و الاحتفاء بالمعنى كان دائما هو الشغل الشاغل
لمن خبر تشكيل القصيدة ذات المعاني الإنسانية الخالدة
ودي


 
 توقيع : محمد سعد



رد مع اقتباس
قديم 08-04-2017, 10:17 PM   #6
تغريد كارن
تغريد علي

زمن
الصورة الرمزية تغريد كارن
تغريد كارن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1226
 تاريخ التسجيل :  Mar 2017
 أخر زيارة : 02-13-2018 (10:34 PM)
 المشاركات : 282 [ + ]
 التقييم :  15
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



ياالله...! ماهذا السر وراء انغماس الحرف بقطر السيرة الفواح هذا..!

أمتعتنا جدا بتهادي حروفك بين متلبس بالعذوبة ومتمكن من خمائل هذا الكاتب وأسراره المغرقة في الروعة
هو هذا النوع ذاك الذي يجذبنا للالتصاق
بالحرف والمثول في محرابه لنتموسق معه
ونتماهى ونرتاح نعم مريح هكذا آثير مبسوس في أرواحنا لحظة نتلقاه....

أجدت بروعة فائقة اسهابك عن هذا الكاتب
بت بشوق لأقرأ له عنه....

سلم قلمك ودمت بألف ألف خير
سلامي.. ....


 
 توقيع : تغريد كارن

لهفتي
تنادي بذات حضور
إنه ارتجاف المسافة..
يوخز... يئن..
بعناد استحال وطنا..
وصل ابواب الشمس
وهو يمضي...
ياصبحه المزهر
من جديد!
ياحبه النابع
من وريد الى وريد..





رد مع اقتباس
قديم 08-04-2017, 10:20 PM   #7
حلا
كاتبة


الصورة الرمزية حلا
حلا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1236
 تاريخ التسجيل :  Apr 2017
 أخر زيارة : 01-17-2019 (11:43 PM)
 المشاركات : 163 [ + ]
 التقييم :  11
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



افادكم الله على هذه الومضة التي تنير عقولنا
وتفتح لنا درب التعرف على هذا الشاعر الانساني المتصوف
ويبقى علينا ان نكمل الدرب بالتجول في بساتين اشعاره والتمتع بعبق ازهاره
تحياتي وتقديري


 


رد مع اقتباس
قديم 08-06-2017, 07:18 PM   #8
محمد سعد


الصورة الرمزية محمد سعد
محمد سعد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 772
 تاريخ التسجيل :  Jun 2014
 أخر زيارة : 07-23-2018 (12:12 AM)
 المشاركات : 945 [ + ]
 التقييم :  17
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



من أجل بناء الجسور الآمنة التي تنتقل عبرها المعاني لتحقيق الخطاب المرتجى، لابد من توفر مهارة نحث اللغة و صياغتها و تسلق حواف الكلمات باعتبارها لباسا لابد فيه من شروط الملاءمة في مقاسات الطول و العرض و المدى و الحركة و الصورة و الإيحاء حتى تستقيم معاني القصيدة على هيأتها البهية .حينذاك تقوم القصيدة بأداء أدوارها بدقة متناهية و تأسر المتلقي بمطابقة دوالها بمدلولاتها.
هذا هو ما تحقق للشاعر الذي خبر المشي بأقدام عارية فوق أحجار القصيدة المسنونة ، يتوسل لمعانيها المحتجبة ويجوب براريها الفسيحة و يتأمل في آفاقها القصية النائية كي يظفر بما يطفئ غلة البوح الشعري ليؤسس على أنقاضها رؤيا شعرية مغربية أصيلة جعلته في مصاف الكوكبة القليلة من الموهوبين الذين أمضوا عقودا من السنين ينحتون ملامح قصيدة مغربية أصيلة ذات قسمات خاصة تميزت بها عن نظيرتها المشرقية ،إنه الشاعر الموهوب الذي ما يزال ـ إلى يومنا هذا ـ معتكفا في محراب مملكة البهاء ، ينشد حبه الصوفي لهذه البلاد المنيعة، بصروحها التاريخية و الحضارية ويهذي بعشقه لأهلها الطيبين دون سأم أو ملل ،إنه الشاعر عبد الكريم الطبال الابن البار لبلاد "جبالة" و الشامخ شموخ الجبال الراسية التي تفجرت ينابيع رقراقة ، ودررا فواحة ، ولآلئ براقة و التي صاغها الشاعر بعذب كلامه الذي نحث منه دوحة شعرية بهية الفروع و الأغصان يفوح منها الجلال و عطر الأنوار،و سحر الأسرار التي استودعها لغته و محا فهارسها المكتوبة .
يقول في قصيدته : " إلى جهة أخرى " :

سبحان السر
في كشوفه و في سجوفه
قد يختفي في اللغة المكشوفة
و في زجاج الذاكرة
و قد يبين
في الضحك المكتوم
في حفريات الجسد الموشوم
أكتفي أحيانا
لا أصدق بقدس السر
و لا بكون السر
لأني أفكر
في محو الفهرس المكتوب.
شكرا لمن وسم النص بحرف
ودي


 
تغريد كارنمعجبون بهذا !.
 توقيع : محمد سعد



رد مع اقتباس
قديم 08-08-2017, 01:41 AM   #9
محسن السيف

صاحب الموقع


عضو المجلس الثقافي التراثي بالمملكة
الصورة الرمزية محسن السيف
محسن السيف غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3
 تاريخ التسجيل :  Aug 2012
 أخر زيارة : 04-20-2019 (01:33 PM)
 المشاركات : 9,070 [ + ]
 التقييم :  78
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



القدير / محمد سعد
طرح جميل وسيرة عاطرة ماطرة للشاعر الكبير عبدالجواد الخنيفي
شكرآ لك ولطرحك الاكثر من رائع


 
 توقيع : محسن السيف


نحتاج بشده إلى ثقافة الإختلاف قبل ثقافة الحوار ، أن نتعلم كيف نفصل بين الحرف و صاحب الحرف

أختلاف وليس كراهيه !!!






رد مع اقتباس
قديم 08-14-2017, 11:49 PM   #10
محمد سعد


الصورة الرمزية محمد سعد
محمد سعد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 772
 تاريخ التسجيل :  Jun 2014
 أخر زيارة : 07-23-2018 (12:12 AM)
 المشاركات : 945 [ + ]
 التقييم :  17
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محسن السيف
القدير / محمد سعد
طرح جميل وسيرة عاطرة ماطرة للشاعر الكبير عبدالجواد الخنيفي
شكرآ لك ولطرحك الاكثر من رائع


ما احمد الله عليه ان بالمنتدى من يقرأ بوعي
ويحاكم الناس بعقل
كل الودلك


 
 توقيع : محمد سعد



رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 02:56 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas