الإهداءات

منتديات النايفات الأدبيه ترحب بجميع الأعضاء والزوار وتتمنى للجميع وقت ممتع .. علما بأنه لن يتم تفعيل الأسماء المستعاره للرجال حفظاً للحقوق الأدبيه كلمة الإدارة

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
عبدالله الشيخي قصـة سبــأ "
بقلم : سالم الوهبي
ياقوت

العودة   شبكة النايفات الأدبية > النايفات الادبيه > حصري النايفات .. وشم مخلد

آخر 10 مشاركات ثقل الدعوات (الكاتـب : ايمااان حمد - آخر مشاركة : أوراق أنثى - )           »          أوراق أنثى (الكاتـب : أوراق أنثى - )           »          خيانة ذاكرة (الكاتـب : جعفر الحسن - آخر مشاركة : هلا المطرفي - )           »          لهيب الشمعة المضيئة (الكاتـب : دنيا شريف - آخر مشاركة : هلا المطرفي - )           »          السطر الاخير (الكاتـب : أوتاد - آخر مشاركة : هلا المطرفي - )           »          بحث وتحرِّي عن ذات الحب والشعر (الكاتـب : عوض بن أحمد - آخر مشاركة : هلا المطرفي - )           »          انتفاضة..ق.ق.جدا (الكاتـب : لمى ناصر - آخر مشاركة : واجدة السواس - )           »          القدير : عبدالله الشيخي (الكاتـب : الادارة - آخر مشاركة : هلا المطرفي - )           »          ق.ق.جدا (الكاتـب : لمى ناصر - آخر مشاركة : واجدة السواس - )           »          محاضرة ق.ق. جدا (الكاتـب : لمى ناصر - آخر مشاركة : واجدة السواس - )

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-15-2017, 10:49 AM   #1
الكاتبة دينا العزة
كاتبة / اعلاميه


الصورة الرمزية الكاتبة دينا العزة
الكاتبة دينا العزة متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 693
 تاريخ التسجيل :  Apr 2014
 أخر زيارة : 09-07-2019 (05:21 AM)
 المشاركات : 1,217 [ + ]
 التقييم :  40
لوني المفضل : #7D7F82
header قضمة من فم السماء






قضمة من فم السماء تُلحد بعدها كل معتقداتي
فكلما ارتشفت شهد رحمتها ، علمت أن الله موجود للاتقياء
لم ألحد يوماً بصانع العرش و خالق الجان و الإنس
لم أعتقد يوماً أن ظني سيخيب
حين ،، أفتح بوابات الدعاء لتعرج آهاتي لرحم القدر
يسمعه الرب فينادي مَن دعاني في باطن الليل .
حين ،، تُبتلى السرائر سيندم من وجَّه قِبلتهُ للشيطان
قد نعصي و ننسى العقاب
لكننا لطالما نؤمن بشدة بمَن خلق السموات والأرض
لن نخسر و لو فتات من رحمته
سيهطل بنا لتخصب قلوبنا و تنبت الحق و نحصد الطاعة لوجهه الكريم
أنا إن متُّ يوماً ،،
ما خوفي إلا على من تركتهم فوق التراب
لكني مع الله أدخل فسيح الراحة إيماناً
فالعدل هناك ميزان لا تخسر كفتاه
سأطلق روحي تسعى لمهاجعهم و أترك بصمة شوق في حلمهم
سأمسح على رؤوسهم و ألقي بخوفهم صدري
تبتهج صدورهم بطمئنينه .
تمنيتُ أن أكون ملاكاً
لأفرد أجنحتي على فقدهم و أرمم قروح الحياة بهم
تمنيتُ أن أنير الظلم بداخلهم
فتجهض وساوسهم و تولد فطرتهم على سجية الحب .
لكم أحببت روحاً غريبة ، بعيدة ، ثائرة ، مغامرة
لكم عشقت ملامح الوجع بها
و ذكريات ماضٍ ترك آفاته تأكل حصاد احتمالها
و لكم تصوفتُ بفكرها و تركتُ جودة الحسن تغزو أوردتها
هي تلك الروح المحبوكة بخيوط روحي
تتوه قواي إن بحثت عن موطنٍ غير موطني
أنا ثورة عشق سكرت بتناقضاتك
ثورة حنين لغفلة أسقط يوماً لقائنا و حديثنا السري
سأغادر يوماً ،،
و قد تتوه رسائل بريدنا ببرزخ الصمت
لن أكون ولودةً
عقيمة الحياة أنا ، بُترت أوصال الربيع و كافة الفصول الأخرى داخلي
بتُّ و اليأس المجنون ظلّ الموت القادم
يفصل روحي عنك ، يفصلني لأكون بعالم الأموات مسجونة
إن غادرت يوماً ،،
لا أبحث عن شيء سوى صوتك فوق قبري بفاتحة الكتاب يذكرني
و ،، ورة جورية حمراء ترطب قلبي الجاف من شدة فقدك.
لا أريد سوى زيارة في عيد و ذكرى لموعد حبنا الأول
و أن تكتب في كل مرة على شاهد قبري عذراء قلبي
و تعدني أن تنجب طفلاً من أجلي
سمهِ ما شئت لكني سأسميه نبضي
لم تهديني الأقدار أن أعتني بك ، فاعتني به لأجلي
سأبقى أحبك
و لتشهد علينا القيامة
و لنطلب من الرب معاً الخلود في جنان الرحمة



 
 توقيع : الكاتبة دينا العزة


• استودعتُ قمريَّ المنفضين من ملامحك بصري
أمِنتُ من وجع غائر يسلبني وجودك
فأقفلتُ عليك خزائنَ عينيَّ ، لتقِرَّ أحلامي بمأمنك


للحب رئة تتنفس من عينيك ( سفيرة السلام العالمي )
عيناي سماؤك الثامنة


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 03:08 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas