الإهداءات

منتديات النايفات الأدبيه ترحب بجميع الأعضاء والزوار وتتمنى للجميع وقت ممتع .. علما بأنه لن يتم تفعيل الأسماء المستعاره للرجال حفظاً للحقوق الأدبيه كلمة الإدارة

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
عبدالله الشيخي قصـة سبــأ "
بقلم : سالم الوهبي
ياقوت

العودة   شبكة النايفات الأدبية > النايفات الادبيه > كان ياماكان " لغير المنقول "

آخر 10 مشاركات جلسة شعر (الكاتـب : محمد الروقي - )           »          خيانة ذاكرة (الكاتـب : جعفر الحسن - آخر مشاركة : انسامـ المطر - )           »          العِطِرْ وَ المَطَرْ ... (الكاتـب : آلـبــارونــه - آخر مشاركة : محمد الروقي - )           »          صدقت ناس قالو الناس للناس (الكاتـب : صخر - آخر مشاركة : كحيلة حرب - )           »          ولولا الفشق بارت جميع البنادق (الكاتـب : خالد البيضاني - آخر مشاركة : كحيلة حرب - )           »          صلوا على محمد .. اللهم صلٍ على محمد ( 2 ) .. (الكاتـب : الادارة - آخر مشاركة : محمد الروقي - )           »          قصـة سبــأ " (الكاتـب : سالم الوهبي - آخر مشاركة : محمد الروقي - )           »          بحث وتحرِّي عن ذات الحب والشعر (الكاتـب : عوض بن أحمد - آخر مشاركة : محمد الروقي - )           »          السطر الاخير (الكاتـب : أوتاد - آخر مشاركة : محمد الروقي - )           »          لهيب الشمعة المضيئة (الكاتـب : دنيا شريف - آخر مشاركة : محمد الروقي - )

شجرة الاعجاب6معجبون

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-23-2016, 09:17 AM   #1
ايمااان حمد
ادارة عليا
آنثى القمر


الصورة الرمزية ايمااان حمد
ايمااان حمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 410
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : 09-09-2019 (10:56 PM)
 المشاركات : 7,601 [ + ]
 التقييم :  136
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي روح بين الحقيقة والوهم { قصه قصيرة }









عشقت لين التأمل والرسم والتصوير...
فكانت كل صباح تحمل كشكولها والوانها ولا تنسى محبرتهاودفترها الصغير والكاميرا الخاصه بها ...
وتذهب بخطاً سعيده الى النهر المجاور لمدينتها تتأمل في جمال الطبيعه والوانها ..
حركة العصافير والسمك والأشجار , ثم تحاول رسمها وتحترف في تصويرها واستشعار ماهي فيه ..
فتخرج منها لوحات جميله وصور محسوسة حسب استطاعة يدها الصغيرة , دأبت على هذه العادة منذ بلوغها سن الرابعة عشرة وهي الآن في العشرين من عمرها ..
نمت هذه الموهبة وكبُرت معها وصقلتها بالاطلاع والبحث في مجال التصوير وفن الرسم حتى اقتنعت أنها فنانه صغيره ...

لين الآن على أعتاب الجامعة ..وبلا تردد قررت أن يكون طريقها الجامعي محفوف بالفن وأهله ففتحت بوابة الفنون الجميلة لها أبوابها لتحتضنها أربع سنوات دراسية ..
كانت سعيده جداً باختيارها القريب الى قلبها وهاهي مع والدتها ووالدها وأخوها الوحيد يحتفلون بقبول لين بمقعد جامعي سينقل حياتها من مراهقة الى شابة مسئوله ..

صباح اليوم مختلف , الحرارة شديد , وشمس الصيف لهّابه رغم ذالك غادرت لين المنزل في الصباح الباكر متجهة الى جامعتها ..

دخلت هذا الصرح الكبير.. طالما حلمت أن تكون طالبه جامعيه , كل شيء مختلف أيقنت أن حياتها فعلاً ستتغير وسيتغير كل عالمها وستختلف صداقاتها ..
تنفست بعمق ومضت تبحث عن قاعة محاضرتها الأولى , وجدتها بسهوله , دخلت واتخذت لنفسها مقعداً في الأمام , دقائق معدودة واذا بــ الدكتور / يزن يملأ حضوره المكان وهو يحمل حقيبة اللاب ونظارته الشمسيه ومحاضرته التي سيلقيها ...
بمروره مرت رائحة عطره وكأنها نسيم للبحر في اواسط شهر اب , فاره في الطول , رياضي الجسم , ذا نظرة ثاقبة , عيناه واسعة , لونه البرونزي زاده جاذبية , صوته هاديء لايدل على قوة ملامحه ..
راق للين المكان الذي كانت فيه وبدأ _د . يزن بالقاء محاضرته الأولى وكانت عن اساسات فن الرسم شاركت معه لين بقوة ملفته للانتباه لفتت انتباهه كطالبة مستجدة نشطة حياها دوناً عن غيرها وتمنى لها التوفيق ...
لاتعلم لين سرّ السعادة التي غمرت قلبها الصغير , لكن قالت انه أول يوم دراسي لها بالجامعة وتفوقت واثبتت نفسها امام معلمها اذاً هذا هو السر !!!

وتوالت الأيام ثم الأشهر وكل يوم يمر تجد لين نفسها تكبر وتنضج اكثر وتزداد موهبتها صلابة وقوة ويزداد قربها من د. يزن وبدأت تجد نفسها في رأيه وتبلور حياتها على ضحكته , ترسم لترى نضرة الإعجاب بعينيه , تسترق نضراتها له فتدرك ان قلبها الصغير اختاره وتفتح على يدية فتبتسم وتترك حبه ينمو بدفء قلبها دون ان تصرح به , لكن ياترى هل د. يزن لايحس ان قلبها ينبض بحبه كلما اقترب او ابتسم او شجّعها .. لاتعلم الاّ انها تحبه فقط ..

بدأت تصور الطبيعة بعينية وترسم الدنيا بانفراج ابتسامة من شفتيه غشتها السعادة ولبست رداء الحب وكان سابغاً عليها ..
باتت تنام على أمل انها ستراه في صباح الغد سنوات مرّت وقاربت لين على التخرج وادركت انها لابد ان تلتقي باستاذها وتصرح له بمكنونات قلبها , لكنها خشت ذالك فهي في مجتمع شرقي يعتبر التصريح بالحب سوء تربية وجريمة اخلاقية حتى لو كان طاهراً وشريف , بالمقابل د. يزن احس بقلب لين لكنه خشى عليها من ان يخبرها انه متزوج ولديه ابناء ويحب زوجته ..
سلبيته دفعته ان يتركها تكتشف ذالك بنفسها الى يوم تقابلت لين مع معلمها في احدى اروقة الجامعة استعداداً لإكمال اوراق تخرجها ..
لين شابة ذات الاربع والعشرين ربيعاً , جميلة , بيضاء البشرة , شعرها بني اللون , وعيناها قريبة من لون شعرها الطويل, مما جعلها شديدة الجاذبية , متوسطة الطول , انفها يميزها عن غيرها ويدل على شموخها , مشيتها سريعة تخالف بنات جيلها , شديدة النظام , تعشق الدنيا بأسرها ..
التقت بمعلمها ومدّت يدها له مصافحة مدّ يده والتقت نظراتهما احست لين بقشعريرة داخل روحها وتنهدت بهدوء حتى لايشعر بها , ارتبك يزن وبقوة وقرر ان هذه اللحظة لن تتكرر ولابد من ان يخبر لين عما في داخله تجاهها , ابتسم وقال لها : اتسمحين لي بفنجان قهوة معك وانا سأدفع ثمنها , ابتسمت لين واحست ان الدنيا ابتسمت لها واقسمت ان اعترف لها ان تقول كل مشاعرها ولاتترك الفرصة لوقت اخر , تلونت بشرتها بحمرة جميلة لاتخفى على يزن وسار امامها ووعدها انه هو من سيكمل اوراق تخرجها , سار وهي تسير بقربة وتشعر ان الدنيا كلها تغني اغنية فيروز { انا لحبيبي وحبيبي اليّ } كانت تخشى فقط ان يروها الماره وهي تسابق خطوات قلبها وتحاول ان ترتب كلامها , اختار د. يزن طاولة في الطرف من كفتيريا الجامعة وطلب القهوة له وهي اختارت عصير البرتقال وبقت روحها تنتظر ماسيقوله فارس احلامها من اربع سنوات , احضر النادل الطلب لكل منهما ثم تنحنح يزن وقال : لين تدركين انكِ اليوم ستتخرجين وانتِ تحملين لقب فنانة واجمل واروع فنانة لأنكِ صقلتِ موهبتك بدراسة كنتِ فيها من الأوائل , لكن مايهمني الآن ان اخبرك انني اتمنى ان تحسني اختيار شريك حياتك , امتقع وجه لين دهشة وخوف ووضعت يدها على قلبها لأنها لوهله توقعت انه كاد ان يقفز منها , قالت : لم تقول لي هذا الكلام الآن , قال : لأنني يالين احب زوجتي وانا احسست انكِ تحبينني ولن ابدل ام اولادي بأي امرأه , انا يالين خوفي واهتمامي بك كونكِ طالبة مجتهده وتستحقين , سارعت لين بمداراة دمعة حاره حاولت الخروج واشاحت بوجهها وقالت : اعتذر استاذي قد تكون فهمتني خطأً لم يتعدى اهتمامي انا بك الاّ انك استاذي فقط وفقني الله واياك ,

ابعدت الكرسي وقامت بتثاقل ومشت لاتدري ولاتعلم الى اين تتجه , فقط احست بدموعها الحاره تحرق خديها وبقلب اصابه الوهن , احست بالفشل الحقيقي رغم تخرجها بتفوق وامتياز ..

سارت على غير هدى الى منزلها استقبلتها امها واخيها الوحيد مباركين ومهنئين اختلطت دموع الفرح بدموع الألم ولم تشعر بنفسها الاّ في صباح اليوم التالي وهي على سريرها ومئات الرسائل من زميلاتها تستفسر عن سبب تغيبها عن حفل تخرجها , دست رأسها مرة اخرى بوسادتها وباتت تبكي سنوات وهمٍ عاشتها ...

في صباح اليوم التالي وكان هذا الصباح ممطراً خرجت لين تزور اماكن هجرتها منذ اسابيع حملت كاميرتها وكلها عزم بضرورة المضي فالدنيا لاتتوقف واخذت كشكولها وقلمها الرصاص وقررت ان ترسم كل ماحولها لتثبت لنفسها انها بخير , وصلت لين الى مكان تحبه في طرف البحيرة تنمو تحتها الحشائش الخضراء بقوة لتعلن انهزام اليأس ونموها رغم ضراوة الظروف , ابتسمت لين وتنفست بعمق وبدأت بالرسم واحست ان كل حبها انصب بهذه اللوحة .

اثناء انشغالها بالرسم وقاربت على انهاء لوحتها واذا بيد تمد لها وردة بيضاء وقال : تفضلي واحمد الله اني رأيتك من جديد .

التفتت لين ببصرها الى مصدر الصوت بعد ان اخذت الوردة , من انت ؟؟ هذا كل ماقالته لين , شاب جميل بسيط الملابس لايدل عليه أي اثر للغنى ابيض البشره اجعد الشعر ابتسامته جذابه , قال لها : انا كمال ابن هذا الرجل , التفتت لين فرأت صياد السمك ابوكمال سنوات وهي تراه مجتهد طيب القلب يعاملها بود كأبنته , قالت : اهلاً كمال اعتذر لم اعرفك رايتك مره مع والدك وكنت صغير ولم اتذكرك , قال لها : نعم سافرت لإكمال دراستي في المدينة وانا الآن ممرض متدرب في مستشفى قريتنا ولي الشرف بمعرفتك ,

ابتسمت لين ورحبت بكمال وتمنت له يوم ممتع وافترقا , اكملت لين لوحتها وغادرت الى منزلها وكان يومها يحتوي على احداثٍ جميلة , وفي الغد ذهبت الى نفس المكان لكنها لم ترسم شيئاً لاتعرف مالذي قادها الى هناااك وجدت كمال يجلس على رمل الشاطيء وكأنه ينتظرها , رحبت به وتبادلا اطراف الحديث وكأن القدر ساقه ليغسل همها ويكون بجانبها , مضى شهر وهما يلتقيان يومياً , الى ان جاءت ليلة مقمرة طلب كمال منها ان يلتقيا , ذهبت لين مسرعة تختار لنفسها فستاناً يليق بهذه الليلة وسرحت شعرها وابتسمت خرجت مسرعة لتلتقي بكمال ولاتعرف مالدافع الذي جعلها تسرع وهي فرحة , حين التقت لين بكمال قال لها : احبك لين من سنوات ولم استطع الاقتراب الى ان اكون على قدر مستواك درست وتعبت حتى اصبحت اليق بك , اتقبليني زوجاً لكِ يالين , فاضت عينا لين بالدمع وبدأت تتذكر د. يزن فأيقنت ان ماكانت تحس به هو وهم وكمال هو الحقيقة فقررت ان تعطيه روحها وقلبها مقابل صدقه ووفاءه معها .

تقدم كمال لوالد لين وخطبها وحدد الجميع منتصف الشهر يوماً لزفاف لين وكمال حيث القمر يكون شاهداً على قلوب بيضاء تسعى للحب وتتمنى ان تعيش داخل بوتقته ..





ايمااان حمد

( أنثى القمر )








 
 توقيع : ايمااان حمد







رد مع اقتباس
قديم 07-23-2016, 05:52 PM   #2
لبنى علي
شاعرة وكاتبة

!! .. دَمعة الماس .. !!
الصورة الرمزية لبنى علي
لبنى علي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 445
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 07-12-2019 (02:28 AM)
 المشاركات : 1,806 [ + ]
 التقييم :  11
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



ويبقى القمر هو الشاهد والمتفرِّجُ وقلب الوليد !

دمتِ رقيقة النبض والروح والأبجدية يا راقية ..


 
ايمااان حمدمعجبون بهذا !.


رد مع اقتباس
قديم 07-24-2016, 03:25 PM   #3
مشاعر ساكنه

الإدارة



الصورة الرمزية مشاعر ساكنه
مشاعر ساكنه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 81
 تاريخ التسجيل :  Nov 2012
 أخر زيارة : 08-25-2019 (06:36 AM)
 المشاركات : 16,202 [ + ]
 التقييم :  105
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



الرائعه ايمان حمد
قصه رائعه شهد عليها ضوء القمر
فاحت باحاسيس عذبه ومشاعر مرهفه
دمتي متالقه ومميزه

ودي واحترامي


 
ايمااان حمدمعجبون بهذا !.
 توقيع : مشاعر ساكنه



رد مع اقتباس
قديم 07-24-2016, 03:52 PM   #4
ايمااان حمد
ادارة عليا
آنثى القمر


الصورة الرمزية ايمااان حمد
ايمااان حمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 410
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : 09-09-2019 (10:56 PM)
 المشاركات : 7,601 [ + ]
 التقييم :  136
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لبنى علي
ويبقى القمر هو الشاهد والمتفرِّجُ وقلب الوليد !

دمتِ رقيقة النبض والروح والأبجدية يا راقية ..

الجميلة الراقية لبنى علي
معصم بوحي دائماً يتزين بطيب ياسمينك
جميلة أنتِ يالبنى وحضورك مؤطر بعبير الجمال
كوني بالقرب غاليتي
فبقربك أسعد
لروحك الطهر والعطر والمطر
...
...
ايمااان حمد



 
 توقيع : ايمااان حمد







رد مع اقتباس
قديم 07-24-2016, 03:55 PM   #5
ايمااان حمد
ادارة عليا
آنثى القمر


الصورة الرمزية ايمااان حمد
ايمااان حمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 410
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : 09-09-2019 (10:56 PM)
 المشاركات : 7,601 [ + ]
 التقييم :  136
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مشاعر ساكنه
الرائعه ايمان حمد
قصه رائعه شهد عليها ضوء القمر
فاحت باحاسيس عذبه ومشاعر مرهفه
دمتي متالقه ومميزه

ودي واحترامي

الجميلة الراقية شاعرتنا مشاعر ساكنه
حضوركِ منحني هبات كثيرة أشكرك عليها
سرني أن قصتي المتواضعه راقت لسمو ذلئقتك
هو القمر دائماً لياليه مميزة
وأنا تميزت بمرورك
لروحك الطهر والعطر والمطر
...
...
ايمااان حمد



 
 توقيع : ايمااان حمد







رد مع اقتباس
قديم 07-25-2016, 01:36 AM   #6
فهد عبدالله
مراقب الشعر النبطي


الصورة الرمزية فهد عبدالله
فهد عبدالله متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 51
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : اليوم (01:32 AM)
 المشاركات : 5,771 [ + ]
 التقييم :  52
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



الكاتبة القديرة انثى القمر
وقصة بليلة قمرية شاهدها القمر على انثى القمر
قصة فاخرة وحبكة اديبة متمرسة


 
ايمااان حمدمعجبون بهذا !.


رد مع اقتباس
قديم 07-25-2016, 08:21 AM   #7
ايمااان حمد
ادارة عليا
آنثى القمر


الصورة الرمزية ايمااان حمد
ايمااان حمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 410
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : 09-09-2019 (10:56 PM)
 المشاركات : 7,601 [ + ]
 التقييم :  136
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فهد عبدالله
الكاتبة القديرة انثى القمر
وقصة بليلة قمرية شاهدها القمر على انثى القمر
قصة فاخرة وحبكة اديبة متمرسة

القدير الراقي فهد عبدالله
ايا صاحب الحضور الجميل فكراً وادباً
لك خميلة لها مني الف سلام
ممنونة حدّ السماء ولاتفيك
سرني أن متواضعتي راقت لسمو ذائقتك
لروحك السلام
...
...
ايمااان حمد



 
 توقيع : ايمااان حمد







رد مع اقتباس
قديم 07-25-2016, 12:43 PM   #8
واجدة السواس
الادارة


الصورة الرمزية واجدة السواس
واجدة السواس متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 821
 تاريخ التسجيل :  Sep 2014
 أخر زيارة : اليوم (12:24 PM)
 المشاركات : 14,649 [ + ]
 التقييم :  40
 علم الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



القمر من اجمل الأشياء
التي نستمد منها مشاعرنا
وضوئه يذكرنا بأجمل الحظات
مرت علينا وتعجز كلماتنا بالتعبير عنها
ولين العاشقة الصغيرة وعشق بحضور القمر
وهمس يحويه الدرر
غاليتي كان قمرك يتابع كما نحن نتابع


للإبداع حدود وانت تجاوزت
تلك الحدود بجمال حروفك
المآسية ويصور رائعة
استمتعت في هذه القصة الرائعة
واخذتنا إلى عالمك لا يعرفها غير
المبدعون
شكرا لك والاحساسك الرائع والمميز
دمت ودام حبر قلمك يرفرف في سنا
السحاب



 
ايمااان حمدمعجبون بهذا !.


رد مع اقتباس
قديم 07-25-2016, 07:49 PM   #9
ايمااان حمد
ادارة عليا
آنثى القمر


الصورة الرمزية ايمااان حمد
ايمااان حمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 410
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : 09-09-2019 (10:56 PM)
 المشاركات : 7,601 [ + ]
 التقييم :  136
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة واجدة السواس
القمر من اجمل الأشياء
التي نستمد منها مشاعرنا
وضوئه يذكرنا بأجمل الحظات
مرت علينا وتعجز كلماتنا بالتعبير عنها
ولين العاشقة الصغيرة وعشق بحضور القمر
وهمس يحويه الدرر
غاليتي كان قمرك يتابع كما نحن نتابع


للإبداع حدود وانت تجاوزت
تلك الحدود بجمال حروفك
المآسية ويصور رائعة
استمتعت في هذه القصة الرائعة
واخذتنا إلى عالمك لا يعرفها غير
المبدعون
شكرا لك والاحساسك الرائع والمميز
دمت ودام حبر قلمك يرفرف في سنا
السحاب




الجميلة الراقية واجدة السواس
مرحباً بنغم الحضور
بعض القلوب حبيبتي كالمرايا
وانا أرى نفسي بجميل قلبك
غاليتي
ردكِ أجبرني على الصمت وتأمل كلماتك
وعبرة امتنان لهكذا بياض
كوني بالقرب
لروحك الطهر والعطر والمطر
...
...
ايمااان حمد



 
 توقيع : ايمااان حمد







رد مع اقتباس
قديم 07-25-2016, 08:46 PM   #10
ظميان غدير
الآدارة
صالح طه


الصورة الرمزية ظميان غدير
ظميان غدير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 193
 تاريخ التسجيل :  Feb 2013
 أخر زيارة : اليوم (03:31 PM)
 المشاركات : 4,940 [ + ]
 التقييم :  37
لوني المفضل : #7D7F82
افتراضي



قصة جميلة ورائعة يا إيمان حمد

أنا مقل في قراءة القصص لكن حقيقة استمتعت
في نصف القصة احسست ان النهاية ستكون مأساوية

لكن القدر كان يخبئ الفرح للين ولنا كقراء
تحيتي لك ولقلمك الجميل


 
ايمااان حمدمعجبون بهذا !.


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 11:06 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas